الثلاثاء , 27 يونيو 2017
عاجل
الرئيسية \ اسيوط \ استشاري علاقات أسرية يوضح للمرأة ” الوصايا السبع ” لفهم الزوج
استشاري علاقات أسرية يوضح للمرأة ” الوصايا السبع ” لفهم الزوج
صورة ارشيفية

استشاري علاقات أسرية يوضح للمرأة ” الوصايا السبع ” لفهم الزوج

محمد البرغوتي

أكدت الأبحاث أن بعض الزوجات تعاني من عدم فهم أزواجهن ودائما تضعه في محل اتهام بأنه لا يشعر ولا يهتم بها، وتسعى دائما في تغيير زوجها، وبعضهن يجهلن أن الرجل له تركيبة نفسية مختلفة تماماً عن المرأة.

وأوضح الدكتور مدحت عبدالهادي استشاري العلاقات الأسرية وخبير الصحة النفسية في حديثه صحفيا الوصايا السبع التي ستمكِّن الزوجة من التعامل السليم مع الزوج.

 وقال “عبدالهادي” إن الوصية الأولى فهم واحترام “فقاعة الرجل”، فهو يحب  دائما أن يخترع “فقاعة” ويدخل فيها ويفكر في مشكلاته وما يشغل باله، فلا تخترقي هذه الفقاعة واتركيه يجد حلا لمشكلاته.

وأشار إلى أن أنواع الفقاعات تتمثل في تصفح الجرائد وقراءة كتاب لا يقلبه، وتغيير القنوات التليفزيونية، والسرحان.

وأضاف أن هناك عددا من الزوجات دائما يتساءلن: “لماذا لا يحكي لي؟”، مؤكدا أن الرجل لا يحكي إلا للشخص الذي يكون واثقا أن لديه حلا لمشكلته.

أما الوصية الثانية، فحذر استشاري العلاقات الأسرية من فتح جميع الغرف مرة واحدة، موضحا أن الرجل دماغه مقسمة إلى غرف مستقلة كل واحدة لها الكهرباء الخاصة بها، عكس المرأة، فلا تضايقيه على حضوره متأخرا إلى أهلك وترجعي سبب ذلك بأنه لا يحبك وتلوميه على قلة تقديره لهم.

وأوضح عبدالهادي أن الوصية الثالثة ألا تعاملي زوجك كالطفل، فإن عاملتيه كطفل فسيتصرف مثلهم، ويعند محذرا الزوجة من عند الرجل.

وقال إن الوصية الرابعة: “ابتعدي عن النقد وتوجيه الأوامر بشكل مستمر”، ناصحا بضرورة لفت نظر الزوج برفق ولين لما يضايقك أو لما تريدين منه، كما عليك أن تقبليه بعيوبه، فلا يوجد أحد لن يخطئ، واستبدلي اللوم بالمناقشة وقللي من إعطاء التعليمات والتوجيهات.

وأضاف عبدالهادي أن الوصية الخامسة أنه عندما “تعاقبين” زوجك أو تغضبين منه اشرحي له السبب بدون عبث، كما يجب ألا يكون العقاب بالبعد عنه وعدم تلبيه احتياجاته، وخصوصا العلاقة الحميمة فلا تستعمليها وسيلة عقاب، ولا تكبري من حجم المشكلة، ولكن ابحثي عن حلها.

وقال استشاري العلاقات الزوجية إن الوصية السادسة هي أن تجعل الزوجة زوجها منجذبا إليها دائما ولا يبحث عن بديلة، فمفتاح شهوة الرجل عينيه، فلا تتعمدي الهروب منه بدافع الخجل، حاولي مثلا ألا تغلقي الإضاءة أثناء العلاقة الحميمة، فإذا كان لديه تخيلات وفانتازيا وأحلام بخصوص الاستمتاع الحميمي امنحي له الفرصة حتى لا يفعلها مع أخرى أو من خلال الإنترنت.

وأضاف عبدالهادي أن الوصية السابعة ألا تتقمصي دور المحلل النفسي فلا تدعي أنك تفهمينه وتعرفين جيدا ماذا يقصد، ووجِّهي له السؤال بطريقة مباشرة وبسيطة لكي تأخذي منه إجابة واضحة وبسيطة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: