الخميس , 25 مايو 2017
عاجل
الرئيسية \ 1/2 كلمة \ مجلس مدينة صدفا يماطل في تنفيذ قرار إزالة رغم وعود السكرتير العام ووكيل وزارة الإسكان
مجلس مدينة صدفا يماطل في تنفيذ قرار إزالة رغم وعود السكرتير العام ووكيل وزارة الإسكان

مجلس مدينة صدفا يماطل في تنفيذ قرار إزالة رغم وعود السكرتير العام ووكيل وزارة الإسكان

في متابعة منا للشكوى المنشورة بجريدة “اليوم” الورقية في عددها الصادر في 20 ديسمبر الجارى والتى يتضرر فيها المواطن احمد مصطفى عبد الحميد  29 سنة حاصل على دبلوم صنايع مركز صدفا ش مدرسة التجارة متفرع من مساكن مبارك السكة الحديد ، مضرب عن الطعام لمدة 14 يوماً حجزا بمستشفى صدفا العام قسم باطنة ” رجال ” ، وأيمن مصطفى عبد الحميد  شقيق الأول  “47 سنة” موظف بجامعة الأزهر

ضد كل من سمير احمد خليفة  موظف بإدارة صدفا التعليمية ومختار محمود عبد الغني صاحب محل سباكة بشأن تعديهما على شارع مدرسة التجارة بمركز صدفا ،

فقد قام الإعلامى عبد الله تمام رئيس مجلس الإدارة بالاتصال الهاتفى والتواصل مع المهندس محمد عبد الجليل النجار سكرتير عام محافظة أسيوط والمهندس عبد الحكيم عبد الله وكيل وزارة الإسكان بأسيوط وعرض عليهما المشكلة بالتفصيل وتلقى وعدا بحل المشكلة وإزالة التعدى.

لكن مجلس مدينة صدفا يماطل في تنفيذ قرار الإزاالة بحجة أن الشارع ضيق ولا يتحمل دخول المعدات .

ورغم اعتراف الدولة بأحقية الشاكى إلا أنه حتى الآن لم يحصل على حقه وتهيب “أخبار أسيوط” و”اليوم” بالأجهزة التنفيذية بأسيوط لسرعة اتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد كل من يتقاعس عن تنفيذ قرار الإزالة رقم 117،116 الصادر لهذا المواطن الذى لم يجد له ملجأ سوى الله ثم جريدة اليوم وأخبار اسيوط.

كان مكتب “اليوم” بأسيوط قد استقبل المواطن أيمن مصطفى عبد الحميد “47 سنة” موظف بجامعة الأزهر شقيق المواطن أحمد مصطفى عبد الحميد  29 سنة حاصل على دبلوم صنايع مركز صدفا ش مدرسة التجارة متفرع من مساكن مبارك السكة الحديد ، مضرب عن الطعام بمستشفى صدفا العام قسم باطنة ” رجال ” ، ضد كل من سمير احمد خليفة  موظف بإدارة صدفا التعليمية ومختار محمود عبد الغني صاحب محل سباكة

حيث ذكر الشاكيان أن الطرف الثانى تعدى على شارع مدرسة التجارة بمركز صدفا ، ومساحته حوالى 6 أمتار ، ومقيمين وجهاً لوجه بمنتصف الشارع وانقسام الشارع نصفين وانضمامه إلى منازلهم بحجة القوة والسيادة في المنطقة ، مما أدى إلى تضررنا واعتراضنا ولكن دون جدوى لأنه “لا حول ولا قوة لنا” امام (الطرف الثانى) ، ولذلك لجأ احمد مصطفى عبد الحميد إلى الأضراب عن الطعام.

حيث قام بعدة شكاوي للوحدة المحلية بالمركز دون جدوى ولا استجابة ، ومنها ارسال شكاوي للسيد محافظ أسيوط ، والسيد سكرتير عام المحافظة

وذكر ايمن مصطفى (طرف اول) الأخ الشقيق للمضرب عن الطعام أن (طرف ثان) يقومون بأعمال افتراء وبلطجة صريحة ، وان السيطرة والسيادة وعنصر القوة في البلدة لهم ، وأنه قام في بداية الأمر بالتوجه رأسا إلى السيد سكرتير عام المحافظة ، وقام سيادته باتصال تليفوني بوقف الأعمال ومازال حتى الأن دون التنفيذ.

وأكد ممدوح الورداني محامي الطرف الأول ان الطرف الثانى اغلقوا شارع مدرسة التجارة ومساحته 6 أمتار ، وقدم شكوى لمحافظ أسيوط رقم 1113 لسنة 2016 ، وقرر السيد المحافظ تشكيل لجنة برئاسة السيد المهندس مدير الإسكان لفحص إجراءات استصدار ترخيص البناء رقم 86 لسنة 2016 باسم المواطن سمير أحمد خليفة وما صدر بشأنه من قرارات ومدى توافقها مع أحكام قانون البناء رقم 119 لسنة 2008ولائحته التنفيذية والقواعد المنظمة والعرض خلال 48 ساعة بتقرير بنتائج أعمالها ومقترحاتها  ، وبعد المعاينة بالخرائط والمستندات صدر قرار بتنفيذ قرار الإزالة على نفقة المخالفين الخاصة بصدور قرار رقم 117،116 بالتنفيذ ولم تتم الإزالة وقرار اخر بتشكيل لجنة برئاسة المتابعة الميدانية وتم الانتقال على الطبيعة وصدر القرار وتوصية بتنفيذ الإزالة ، ولكن تم اعتراض الإدارة الهندسية بالمركز لتقديم قرار من مكتب استشاري خاص.

وطالب ” الورداني ” المسئولين بسرعة استجابة التنفيذ ورفع معاناة المتضررين بصفتي محامي قضيتهم ، لأن هذه الكارثة أدت إلى تأخير اية وسائل خدمات كانت للآسر بالشارع المتعدي عليه المذكور. 

و”اليوم” من جانبها تضع هذه الشكوى أمام المسئولين للتحقق من صحتها واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وموافاتنا بالرد حتى يتسنى لنا الرد على الشاكين ونشر هذا الرد فى المكان والتوقيت القانونيين حفاظا على حقوق وواجبات كل طرف.

                                 طرف أول 

احمد مصطفى عبدالحميد 01223557253

ايمن مصطفى عبدالحميد 01004003408

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: