الجمعة , 14 ديسمبر 2018
الرئيسية \ مقالات \ تركة ثقيلة
تركة ثقيلة

تركة ثقيلة

بقلم : علاء عبد الجليل

منذ اللحظة التى أقسم المحافظون اليمين الدستورية أمام الرئيس عبد الفتاح السيسى أصبحوا مسئولين عن المحافظات التى تولوا أمرها .

ولا شك أن المسئولية ثقيلة وتكليف ضخم على عواتقهم ولابد أن يكونوا على قدر المسئولية .

وأدعو مجلس الوزراء ووزارة التنمية المحلية أن تمد كافة المحافظين بخريطة لكل محافظة على حدة موضح فيها حدود المحافظة من شرقها إلى غربها ومن شمالها إلى جنوبها ، حتى يدرك المحافظ المساحة التى سوف يتحرك فيها وأن يعلم أنه مسئول عن كل شبر فى هذه المحافظة أمام الله وأمام الشعب ، لا أن يقبع داخل حوائط مكتبه منتظرا حاشيته تنقل له نبض الشارع أو تقريرا يعرض عليه من مسئول لكى يمنح له التأشيرة .

على المحافظين القدامى منهم والجدد أن يبدأوا سلسلة جولات ميدانية فى كافة ربوع محافظاتهم لاستكمال مسيرة من سبقوهم لا أن يهدموا بمعول الفشل كل ما فعله أسلافهم من إنجازات .. أن يفتحوا أبوابهم على مصراعيها لكى يستمعوا لكل صرخة أو مقترح لتطوير المحافظة .

ولماذا لا يتم إحياء نظرية “العسس” التى بدأها الفاروق عمر بن الخطاب حين كان يسرى والناس نيام للتعرف عن قرب على آهات المحتاجين وتلبية احتياجاتهم .. لماذا لا نجد محافظا وقد أنفض عن كاهله طاقم الحراسة ويتجول منفردا لكى يلتصق بالناس ويعرف المشكلات على حقيقتها دون تجميل أو رتوش وأن يتسم بالفطانة والذكاء حتى لا يستمع إلى المغرضين من ذوى المصالح الشخصية ، وأن يراعى خالقه وضميره فى عمله ويختار جهازه التنفيذى بكل دقة وحيادية وشفافية بمعيار الكفاءة وليس الانتماء أو المحسوبية أو المجاملات أو الأقدمية .

ودعواتى لكل من ارتضى بتحمل المسئولية أن يوفقه الله إلى ما فيه خير العباد والبلاد .. وسنكون سنده طالما كان على الجادة .

عن علاء عبد الجليل

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: