الجمعة , 14 ديسمبر 2018
الرئيسية \ أخبارنا \ بالصور أهالى أبوتيج يصرخون من أرتفاع أرسعار البطاطس “وجبة الغلابه”
بالصور أهالى أبوتيج يصرخون من أرتفاع أرسعار البطاطس “وجبة الغلابه”

بالصور أهالى أبوتيج يصرخون من أرتفاع أرسعار البطاطس “وجبة الغلابه”

كتبت : صفاء العريان

ارتفعت أسعار الخضار ارتفاعا ملحوظ وزدات الأسعار إلى الضعف خاصة البطاطس والطماطم مما أدى إلي صرخة المواطن البسيط حيث يمثل عبء جديد لديه وتم حرمانه من وجبة أساسية له ولذلك ذهبت كاميرا أخبار أسيوط لنقل معاناة أهالى أبوتيج من أرتفاع أسعار الخضار وخاصة البطاطس والطماطم.

هذا و  قال خالد حموده ، محامى المشكلة  تتلخص فى غياب ومراقبه ومتابعه الدوله للأسواقف كان يجب على الدوله أن تكون حلقه الأمان للمواطن بأن تكون متابعة للأسعار ومعاقبه من يتجاوز ذلك.

فكيف لنا أن نسعى لتقدم الدولة ونحن نحمل المواطن أكثر من طاقته ليس لظروف غلاء الأسعار العالميه ولكن لقله الرقابه والمتابعة ومن هنا أطالب الحكومة بفرض أسعار جبريه موحدة على السلع والخضروات .

وأضافت مروة سلام موظفة أرتفاع أسعار البطاطس بسبب غياب الرقابة وحماية المستهلك ، مما جعل التجار يستغلون الموقف لصالحهم ، وهذا يؤدى الى تتاكل الطبقة المتوسطة ، وأيضا غياب الوجبة الاساسية لهم وهى البطاطس والفول .

واستكملت الكلام يثرب محمد  مدرسة أسعار البطاطس غاليه جدا اول مره تبقي غاليه كدا بالإضافه إلي أن كل بائع بيحط الأسعار براحتوا بدون أي خوف من الرقابه، البطاطس دي كانت بالنسبه للفقير وجبه بيعتمد عليها لكن في الوقت الحالي مش هيقدر ياكلها.

وأضافت لمياء رجب طالبة أنا شايفة أن زيادة الأسعار دى جشع واحتقار من بعض التجار مع غياب الرقابه عليهم وده بيمثل جزء من الفساد اللى فى كل مكان بس اكيد سعرها ده هينزل الفترة الجاية مع نزول المحصول الجديد .
وأضاف بدرى أبو حسبية تاجر خضار التجار كانوا عاملين احتقار للمحصول لديهم وعندما تدخلت الحكومة نزل سعرها من ١٤ جنيه الى ١٠ عشرة جنيه.

وأضاف أيضا خالد على عبدالتواب تاجر خضار
تجار الثلاجا والتجار الكبار احتقروا السوق والمحصول ولما نزل المحصول الجديد الاسعار بدأت فى التراجع.

عن إسراء ثروت

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: