الإثنين , 25 مارس 2019
الرئيسية \ أخبارنا \ مائة عام علي تأسيس صرح التربية والتعليم بصعيد مصر مدرسة ناصر العسكرية ( اسيوط الثانوية الاميرية سابقا)
مائة عام علي تأسيس صرح التربية والتعليم بصعيد مصر مدرسة ناصر العسكرية ( اسيوط الثانوية الاميرية سابقا)

مائة عام علي تأسيس صرح التربية والتعليم بصعيد مصر مدرسة ناصر العسكرية ( اسيوط الثانوية الاميرية سابقا)

كتب / محمد أحمد طه

ارتبط مجال النهضة التعليمية بصعيد مصر منذ مائة عام باسم مدرسة أسيوط الثانوية الاميرية  والتي أصبحت فيما بعد باسم ناصر العسكرية

والتي تم أنشاؤها عام 1918 والتي أصبحت منذ ذلك التاريخ قلعة من قلاع التربية والتعليم الحصينة وصارت صارحا من صروح مجال التربية والتعليم الشامخة التي ساهمت بقسط وافر وكبير في تلك النهضة والعمل علي اسرائها وصارت منذ ذلك التاريخ نواة الحركة التعليمية والثقافية واصبحت مضربا للمثل علي مستوي الجمهورية تمتاز بتقديم خدمة تعليمية متميزة تتسم بحسن الادارة وتقديم مادة علمية علي أسس تربوية علي أفضل النسق بواسطة تخبة من الاساتذة الذين أمتازوا بالقدرة الفائقة وسعة التعمق في المواد الدرسية المنوطة بهم من خلال الدراية والفهم الصحيح والاساس العلمي القويم

ولقد أنشئت مدرسة أسيوط الثانوية الاميرية عام 1918 وكانت تقع بمقر الجامعة القديمة والتي أصبحت الان كلية الاداب بجامعة أسيوط

ومما يؤكد أهمية هذه المدرسة انها كانت موضع أهتمام الخديوي عباس حلمي والذي كان يعطي أهتماما بمجال التربية والتعليم فاصدر أوامره بانشاء هذا الصرح التعليمي الشامخ والذي تحول الي مدرسة أسيوط الاميرية عام 1905 وتصادف ذلك مع أنشاء قناطر أسيوط والتي كانت تابعة لوزارة الري ثم اصدر المرسوم السلطاني في عهد السلطان حسين كامل عام 1916 وتم أعداد هذا المكان لتصبح مدرسة أسيوط الثانوية الاميرية عام 1918 وقد سميت المدرسة بالاميرية نسبة الي الامير فاروق الاول أمير الصعيد

وبتاريخ 18 أكتوبر عام 1918 قام السلطان فؤاد الاول بافتتاح المدرسة وقد أضفي افتتاح السلطان فؤاد الاول لهذه المدرسة أهمية خاصة ونوع من التقدير والمكانة المرموقة

وكانت بذلك ملتقيا لالتحاق الطلاب بها وكذلك لحسن الادارة ونخبة المعلمون فلقد كانوا موضعا للتقديرلتميزهم العلمي وعمق درايتهم وتوسع ثقافتهم وافكارهم

وقد كان التنافس بين الطلاب الدارسين بها ياخذ أهتماما خاصة وتخلق جوا من التنافس العلمي مما يحفز بين الطلاب علي التميز والتفوق لذا أخرجت المدرسة العشرات من أوائل الثانوية العامة علي مستوي الجمهورية علي مدار 100 عام وحتي العام الدراسي السابق

وكان نظام الدراسة بالمدرسة خمسة سنوات والمصروفات الدراسية خمسون قرشا في العام بعفي منها الطالب المتفوق علميا واخلاقيا وكانت تعمل بنظام التيرم وكان النظام السائد

وقد أتبعت المدرسة أسلوب الدمج بين المدرسة واولياء الامور من خلال توطيد العلاقة واخطار اولياء الامور بحالة ابنائهم الطلاب بارسال بطاقة الدرجات الخاصة بهم  

ومن اشهرالمدرسين الذين قاموا بالعمل والتدريس في هذه المدرسة أحد رموز مدرسة ناصر الثانوية العسكرية هو

إسماعيل محمود القباني

وُلد بمدينة أسيوط فى نوفمبر عام 1898م،

عُين مدرسًا بمدرسة أسيوط الثانوية ( مدرسة ناصر الثانوية العسكرية حالياً ) عام 1919م. وبعد قيام  ثورة يوليو عام 1952م عُين وزيرًا للمعارف حتى يناير عام 1954م.

وتخرج من طلاب هذه المدرسة العريقة مشاهير أحتلوا مكانة مرموقة عقب تخرجهم وشاركوا في المجالات المختلفة ومنهم

الإذاعي  جلال معوض اسم لامع في عالم الاذاعة ,غطت شهرته أنحاء الوطن العربي ,سجل بصوته كل البيانات التاريخية وكان صاحب فكرة حفلات ليالي أضواء المدينة وهو من أعظم الأصوات الإذاعية

المستشار ممتاز نصار رئيسً نادي القضاء والبرلماني الشهير

يسري راغب اول شهيد مصري في حرب فلسطين حصل علي الثانوية 1946

الشهيد محمد علي مكارم كان قائدا لإحدي الفصائل التي قامت بتعطيل القوات الإسرائيلية في الدخول لبلدة العريش لمدة 36 ساعة كاملة اثناء العدوان الثلاثي عام 1956 وكتبت عنه الصحف المصرية والاسرائيلية بعنوان ” 36 ساعة في الوحل “

استشهد محمد علي مكارم في العدوان الثلاثي عام 1956

المستشار رفعت السيد حصل علي الثانوية عام 1957

محمد عثمان اسماعيل محافظ اسيوط السابق                        

اللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة

اللواء محمد سيف الدين جلال احد أبطال حرب أكتوبر 1973

حصل علي الثانوية 1961

المهندس أحمد شوقي عابدين خبير جولوجي

الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط

الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس جامعة أسيوط السابق

علي ماهر عيد  روائي وخبير مناجم

م / عثمان خليل هارون

ومازال العطاء متواصل وكما كانت موضعا للتكريم  والتميز في الناحية العلمية  تخرج منها عظماء

ايضا تميزت المدرسة في الانشطة المختلفة وحصلت علي العديد من الكئوس والدروع النادرة منذ عام 1926

فمازال ابناؤها الطلاب متميزون وبحصلون علي المراكز الاولي والمتقدمة علي مستوي الجمهورية سواء علميا او رياضيا او ثقافيا  حتي العام الدراسي السابق وذلك بفضل أدارة واعية مخلصة في عملها  علي راسها الاستاذ حسن مصطفي مدير المدرسة الحالي والاستاذ عمري كامل والاستاذ رمضان حجازي

وقد تم تغير أسم المدرسة من مدرسة أسيوط الثانوية الي مدرسة ناصر العسكرية بعد ثورة 1952 تخليدا لقائد ثورة 23/ يوليو 1952 الزعيم جمال عبد الناصر أبن محافظة أسيوط

وكانت مدرسة ناصر والتي تحتفل هذه الايام بالعيد الماسي علي تاسيسها فمنذ نشأتها وحتي الان قادرة علي خلق جيل قادر علي العطاء حريصة أدارتها علي تلقي أبنائها الطلاب اروع معاني والدروس في الوطنية وحب الوطن والتفاني في سبيله وتقديم أسمي ايات التضحية في سبيل الوطن

 

عن محمد

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: